Add Listing Sign In

توضيح من قبل جمعية بسمة وزيتونة

نُشر بتاريخ 31 كانون الثاني/ يناير على تلفزيون قناة الحدث Al Hadath وصفحاتها على وسائل التواصل الاجتماعي تقرير إخباري بعنوان “أدوية مدعومة مهربة من لبنان إلى الكونغو تباع بأضعاف أسعارها”.

ويتحدث التقرير عن انتشار صور لأدوية مهربة من لبنان إلى إفريقيا، وتظهر فيه مشاهد فيديو لعملية توزيع المساعدات الإنسانية في مركز جمعية بسمة وزيتونة في منطقة النبعة في بيروت، الأمر الذي لا يمت لموضوع التقرير بصلة، حيث كانت القناة قد صورت هذه المشاهد قبل بضعة أشهر في سياق تقرير عن المساعدات الإنسانية في أعقاب انفجار بيروت.نحن نقوم بتوزيع المساعدات بالتعاون مع شركائنا ومانحينا بعد الحصول على الأذون و التصريحات اللازمة من الجهات المسؤولة في لبنان، ونستهدف الفئات المهمشة والأكثر فقراً من لبنانيين وسوريين وفلسطينيين، وغيرها من جنسيات سكان المناطق التي نعمل بها. كما ننوه بأننا لا نقوم باستيراد أو توزيع الأدوية بتاتاً، وإنما تحتوي صناديق المساعدة الإنسانية التي نوزعها على سلة غذائية ومواد تنظيف وتعقيم لمحاربة انتشار وباء الكوفيد-19.

نستنكر هذا الاستخدام غير المبرر لاسم الجمعية والذي يمس بصورتها ومصداقيتها، ونستغرب التوظيف غير الموفق لصور عملية التوزيع في غير سياقها والذي قد ينتج عنه تداعيات سلبية سواء بحق الجمعية والعاملين فيها، أو بحق المستفيدين الذين تظهر وجوههم في التقرير. كما نشكر قناة الحدث على التجاوب السريع مع طلب إزالة الفيديو، ونتمنى على شتى الوسائل الإعلامية تحري الدقة في نقل المعلومات، وعدم استخدام المواد التصويرية في غير سياقها الأصلي والحقيقي.

قسم التواصل والإعلام في جمعية بسمة وزيتونة

Prev Post
تدريب إدارة المكاتب
Next Post
Call for Applications – Fellowship Programme for Young Media Makers based in Lebanon

Add Comment

Your email is safe with us.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.